كريغ برفقة نجمتين من "جيمس بوند"

كريغ برفقة نجمتين من “جيمس بوند”
المتابع لسلسلة أفلام جيمس بوند، التي يعرض أحدث أفلامها حاليا في دور العرض، يدرك أنها تسير منذ انطلاقتها قبل 60 عاما، وفق “قواعد لا تتبدل”، مهما تغيرت أسماء الممثلين والمخرجين.

فالعميل السري البريطاني الشهير “007”، يصنع دائما ما يشبه المستحيلات، يتفوق على الآخرين، ويقهر الأعداء في معارك الأسلحة واشتباكات الأيدي.. ويتفوق في مطاردات السيارات ومغامرات الطائرات.. ينتصر دائما في النهاية، ثم أنه، خلال ذلك كله، يبقى دائما هدفا للجميلات، يفتنهن بوسامته وجرأته، يواعدهن ثم يتركهن، ليواصل مغامراته المظفرة في سبيل نصرة جهاز المخابرات البريطانية.

في ذلك السياق بدا مفاجئا أن يعلن النجم الشهير دانيال كريغ، الذي يؤدي دور جيمس بوند منذ أكثر من 15 عاما، أنه اعتاد ارتياد حانات المثليين منذ شبابه، كاشفا عن سبب ملفت، قد لا يخطر على البال للوهلة الأولى.

وقال كريغ إنه يرتاد حانات المثليين منذ فترة طويلة، أبعد مما يتذكر، لأن تلك الحانات تظل أهدأ وأكثر سلاما، و”لأنه “لا يتعرض لخوض شجارات داخلها بشكل متكرر”.

وأوضح في حوار نقلته “الغارديان”، أنه بدأ في الذهاب إلى حانات المثليين حين كان شابا، ببساطة لأنه أراد تجنب أن ينتهي به الأمر إلى “تلقى اللكمات” أثناء تمضية ليلته، وهو أمر “حدث كثيرا” في حانات غير المثليين، حسب قوله.

جيمس بوند.. سلسلة أفلام عمرها 60 عاما

جيمس بوند.. سلسلة أفلام عمرها 60 عاما
وكريغ، 53 عاما، متزوج من الممثلة البريطانية- الأميركية راشيل وايز منذ نحو عشر سنوات، وتقول صحف بريطانية إنهما رزقا بطفلتهما الأولى عام 2018.

ويتذكر الممثل البريطاني، الذي سيكون فيلم “لا وقت للموت” الأخير له في شخصية جيمس بوند، أنه اعتاد ارتياد حانات المثليين حتى حين كان أعزب، معتبرا أن تلك “كانت طريقة جيدة لمقابلة النساء”.

وأوضح: “حانات المثليين مكان جيد للذهاب إليه”، “كان الجميع مرتاحين.. لم يكن يفترض أن تكشف ميولك الجنسية.. كانت مكانًا آمنًا للغاية.. يمكنني أن أقابل فتيات هناك، لأن هناك الكثير من الفتيات يذهبن إلى هناك لنفس سبب وجودي هناك.. كان نوعًا من الدافع الخفي”.

ولمع اسم كريغ للمرة الأولى من خلال دوره في مسرحية Angels in America، التي تدور في عوالم مرض الإيدز والمثلية الجنسية في الولايات المتحدة بالثمانينيات، ومنذ بزوغ نجمه لم يظهر امتعاضا من تناول تفاصيل ميوله الجنسية.

ولقيت تعليقاته الأخيرة ترحيبا كبيرا من قبل مجتمع الميم، رغم تعبير البعض، عن عدم الارتياح بشأن محاولاته اللقاء بنساء في أماكن مثليي الجنس.

وسبق أن أثار كريغ ضجة حين شوهد مع صديقه، مضيف البودكاست بروس بوزي، يتعانقان خارج حانة للمثليين في شاطئ فينيسيا، بكاليفورنيا عام 2010، الأمر الذي أثار وقتها تكهنات بشأن الميول الجنسية لـ”جيمس بوند” القرن الحادي والعشرين.

لكن غريغ تقبل تلك التساؤلات ببساطة مشيرا إلى أنه وبوزي صديقان قديمان، ورجلان ناضجان، مشيرا إلى أن الأمر بدا وكأنه قد تم ضبطه متلبسا، وهو ما كان غريبا “لأننا لم نرتكب أي خطأ”.

والشهر الماضي أثار منشور على تطبيق TikTok جدلا بشأن ما إذا كان ينبغي أن تقتصر أماكن لقاء المثليين، مثل النوادي والحانات، على أعضاء مجتمع الميم، أم أن تتاح للجميع، في وقت يقول غير المثليين إنهم يشعرون فيها بالأمان.

يشار إلى أن كريغ حصل مؤخرًا على نجمة بممشى المشاهير في هوليوود، وقد حصد فيلمه “لا وقت للموت” أكثر من 50 مليون جنيه إسترليني بشباك التذاكر في المملكة المتحدة خلال عطلتي نهاية أسبوع فقط، مما جعله بالفعل أحد أفضل 10 أفلام لجيمس بوند من حيث الإيرادات.

By Admin

Trả lời

Email của bạn sẽ không được hiển thị công khai. Các trường bắt buộc được đánh dấu *